كركدن، مجلة ثقافية ، سياسية، ناقدة ، مستقلة // للاتصال بنا عبر : karkadan.info@gmail.com

المجتمعات المدنية العربية والدولية تستنفر ضد صفقة ترامب- نتانياهو

علمت كركدن.نت بأن اجتماعات عدة قد جرت في ألمانيا وفرنسا وسويسرا في الآونة الأخيرة من أجل تنظيم تجمعات سلمية وندوات بحثية ومداخلات قانونية  في مجلس حقوق الإنسان (في دورته التي تبدأ الأسبوع القادم) في عدة مدن عربية وأوربية لفضح مخاطر ما يعرف بصفقة القرن على الحقوق الفلسطينية المشروعة والأمن والسلام العالميين. حيث دعا أكثر من عشرين جمعية فرنسية وفلسطينية وعربية إلى تجمع في ساحة شاتليه في العاصمة الفرنسية في 22 شباط/فبراير 2020 الساعة الثالثة بعد الظهر، تحت عنوان: لا لتصفية القضية الفلسطينية. كذلك أعلنت ثلاث منظمات (المعهد الاسكندنافي لحقوق الإنسان والمنظمة العالمية لمناهضة التمييز والفصل العنصري والمعهد الدولي للسلام والعدالة وحقوق الإنسان) عن تنظيم سايد ايفينت في مقر الأمم المتحدة في جنيف في 16 آذار/مارس 2020 وندوة بحثية في مقر المعهد الاسكندنافي بعدها. ومن المفترض تنظيم فعاليات مختلفة في تونس وباريس وبروكسل وستراسبورغ وألمانيا ولبنان والكويت والمغرب والجزائر في الأشهر الأربعة القادمة. كذلك أعربت المنظمات الحقوقية البحرينية عن اعتراضها على حضور ممثل من البحرين ودول خليجية أخرى “الاحتفالية المهزلة لكوشنر وترامب ونتانياهو في واشنطن ورغبتها في المشاركة في كل النشاطات المدافعة عن الحقوق الفلسطينية غير القابلة للتصرف”. وستتم دعوة عدد من الشخصيات الحقوقية والسياسية الفلسطينية للحديث في القراءة الفلسطينية لمخاطر مشروع ترامب-نتانياهو. فكما جاء في بيان “العدالة من أجل السلام”: “القانون الدولي يملي علينا مكافحة جريمة الأبارتايد التي تسعى خطة ترامب- نتانياهو لتعميمها على كل مظاهر الوجود السياسي والاجتماعي والثقافي والاقتصادي في فلسطين، كما يملي علينا ضميرنا ذلك، ليس فقط من أجل فلسطين، بل من أجل سلامة الإنسانية كلها

كركدن.نت – باريس

Related posts